منتدى الشباب العربي 24
منتدى الشباب العربي24 يرحب بزواره سجل لكي نلتقي

منتدى الشباب العربي 24

منتدى أجيال الأمة العربية
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
منتدى شباب المهير القادم لفك العزلة على الجزائر والدول العربية والعالمية
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» رابطة المحترفين تتحرك لحفظ مقاعد السعودية بدوري أبطال آسيا
الأحد أكتوبر 15, 2017 1:13 pm من طرف العرب 24

» الصــ14/ـــحيفة الأقتصادية الخليجية - تميز واحصل على وصف
الأحد أكتوبر 15, 2017 1:04 pm من طرف العرب 24

»  هل الاقتراض ضروري
الأحد أكتوبر 15, 2017 1:01 pm من طرف العرب 24

» هل تعرف من أنت؟
الإثنين سبتمبر 11, 2017 1:21 pm من طرف العرب 24

»  طاعة الزوج و رضاه من رضا الله عليك
الإثنين سبتمبر 11, 2017 1:20 pm من طرف العرب 24

»  كيف ألتزم بالصلاة
الإثنين سبتمبر 11, 2017 1:17 pm من طرف العرب 24

»  عورة المرأة أمام المرأة
الإثنين سبتمبر 11, 2017 1:15 pm من طرف العرب 24

»  |.|.|كُلنا مرضى نفسِيون ولكِن .. |.|.|
الخميس يونيو 01, 2017 1:20 pm من طرف العرب 24

»  نعم،الكتابة نوع من المقاومة لكل ماهو سلبي.
الخميس يونيو 01, 2017 1:18 pm من طرف العرب 24

فبراير 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728    
اليوميةاليومية
المدير
أهلا بكل زوار منتدانا واشرف بن منصور يرحب بكم
تصويت
أفضل 10 فاتحي مواضيع
العرب 24
 
منتدى
المواضيع الأكثر نشاطاً
المدير
أهلا بكل زوار منتدانا واشرف بن منصور يرحب بكم

شاطر | 
 

  محمد راتب النابلسي (سيرته و أعماله ) ج

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
العرب 24
مدير
مدير
avatar

عدد المساهمات : 856
تاريخ التسجيل : 16/01/2012

مُساهمةموضوع: محمد راتب النابلسي (سيرته و أعماله ) ج    الثلاثاء يوليو 16, 2013 1:18 am

الحمـد لله رب العالمـين والصـلاة والسـلام علـى سـيدنا محمد الصـادق الوعـد الأمـين .

http://www.nabulsi.com/blue/ar/images/art/h1.jpg); height: 52px; f;">تقديم :
الآن إلى الشخصية المميزة بالنسبة لي والأسلوب البسيط والمقنع ، شخصية ساحرة ، وعَلَم من أعلام دمشق يطل علينا أحيانا من خلال شاشة التلفاز أو من خلال مؤلفاته العديدة , إنه الدكتور محمد راتب النابلسي .

52px;;">نبذة عن حياة الدكتور و مؤلفاته و أعماله :
سأعطيكم نبذة عن حياة الدكتور ومؤلفاته وأعماله , عسى أن نكون بمثل عطائه وقدوة مثله لكي نرتقي بوطننا وشبابنا .
ولد في دمشق عام 1938 ، من أسرة ، حظها من المال قليل ، ومن العِلم كثير ، فقد كان والده عالماً من علماء دمشق ، وكان يدرس في جامع الشيخ محي الدين بن عربي ، وجامع الشيخ عبد الغني النابلسي ، وترك مكتبة كبيرة تضم بعض المخطوطات .
والتحق بمدارس دمشق الابتدائية والإعدادية والثانوية ، ثم التحق بمــعهد إعداد المعلمين ، وتخرج منه عام 1956 م ، وبعدها التحق بكلية الآداب / قســم اللغة العربية / في جامعة دمشق ، وتخرَّج منها عام 1964 م ، حيث حصل على ليسانس في آداب اللــغة العربية وعلومها ، وبعدها التحق بكلية التربية بجامعة دمشق ، ليتابع الدراسات العــليــا ، وحصل في عام 1966 م على دبلوم التأهيل التربوي بتفوّق ، ثم إلتحق بجامعة ليون / فــرع لبنان / وحضَّر درجة الماجستير في الآداب ، وكان موضوع أطروحته ( تــوفيق الحــكيم ناقداً ) حيث وافقت وزارة الثقافة والإرشاد القومي في الجمهورية العربية السورية على طبع الكتاب على نفقتها ، وقد حصل على شهادة الدكتوراه في التربية من جامعة دوبلن في بريطانيا ، في موضوع تربية الأولاد في الإسلام عام 1999م .
وعمل في حقل التعليم الثانوي الرسمي ، ثم الجامعي ، حيث عين أستاذاً محاضراً في كلية التربية بجامعة دمشق ، بدءاً من عام 1969 م وحتى عام 1999‏ م .
وقد ألف وشارك في تأليف عدة كتب متعلقة بعمله الوظيفي أبرزها كتاب المطالعة المقرر لشهادة الدراسة الثانوية بفرعيها الأدبي والعلمي ، والذي استمر تدريسه قرابة عشر سنوات ، وكتاب أصول تدريس اللغة العربية لطلاب الدراسات العليا في كلية التربية في جامعة دمشق .
وقد طلب العلم الديني والشرعي في وقت مبكر من حياته ، فلزم دروس العلم الديني والشرعي لعدد من علماء دمشق ، ونال إجازة إسلامية في رواية الحديث الشريف من أستاذه في كلية الآداب الدكتور الشيخ صبحي الصالح أستاذ علوم القرآن ، وعلوم الحديث ، وفقه اللغة ، في جامعة دمشق .
وفي عام 1974 م عين خطيباً في جامع جده العارف بالله الشيخ عبد الغني النابلسي ، ومدرساً دينياً في مساجد دمشق ، ولا زال يخطب في جامع النابلسي ، ويدرِّس فيه ، وفي جامع العثمان ، وجامع الطاووسية ، والأحمدية ؛ يدَرِّس العقيدة ، والتفسير ، والحديث ، والفقه ، والسيرة ، واللغة العربية ، وأصول الدعوة ، ثم عيِّن مديراً لمعهد تحفيظ القرآن في جامع النابلسي ، وعضواً مُشرفاً على مجلة ( نهج الإسلام ) التي تصدرها وزارة الأوقاف في الجمهورية العربية السورية ، وعين عضواً في عدد من اللجان التي شكلتها وزارة الأوقاف ، وقد صدر قرار من وزير الأوقاف بتعيينه أحد خطباء مسجد بني أمية الكبير ، ومدرساً دينياً فيه .
ومثَّل سورية ، وشارك في عدد ليس بالقليل من المؤتمرات إسلامية في أكثر من بلد عربي ، وغربي ، وشرقي ، ولبى دعوة الجاليات والجمعيات والجامعات الإسلامية في أمريكا الشمالية ، وفي أوستراليا ، وفي تركيا ، وفي لبنان لإلقاء محاضرات دينية .
وله دروس وندوات تبثها أجهزة الإعلام المسموعة والمرئية السورية والعربية والإسلامية وغيرها .

وله مؤلفات عدة أبرزها موسوعة أسماء الله الحسنى ، وموسوعة الإعجاز العلمي في القرآن والسنة ، ونظرات في الإسلام ، وتأملات في الإسلام ، وكتب أخرى ، كما أنه شارك في كتابة مقالات في الصحف والمجلات السورية والعربية والإسلامية والغربية .

hالطيور :
ها أنا أعود يا صديقي المتفكر مثلما وعدتك في الأسبوع الماضي لنتوقف عند لحظات تفكرية جديدة ، والأهم من ذلك أعرفك على صديقي الذي حدثتك عنه في الرحلة الماضية :
الطيور :
هل تعلم عزيزي القارئ انه ما من طائرة صنعها الإنسان ، ترتقي إلى مستوى الطير ، أو تقترب ولو قليلا من الصفات والميزات التي تتمتع بها الطيور ، وسأسرد لك هنا بعض الحقائق العلمية التي أذهلتني شخصيا عن هذا المخلوق المعجزة ، يذكر العلماء أن هناك 9 آلاف طير موزعة على أنحاء العالم بمختلف الأشكال والأحجام والألوان ، وهذه الطيور تتمتع بوزن خفيف يعينها على الطيران ، وأكياس هوائية منتشرة في كل أماكن الجسم ، تخفف وزنه وتبرد عضلاته الحارة ، بسبب شدة الخفقان ، وجعل الله عظام الطيور مجوفة ، وريشه خفيف ليطير بمنتهى السهولة واليسر ، تزيد قوة بصر الطيور 8 أضعاف عن بصر الإنسان .
وأول وكالة أنباء في العالم ومازالت تحيرني وتحيرك بل وتحير العالم بأكمله كانت من الطيور وهي الحمام الزاجل التي استخدمها لأول مرة الأمير نور الدين الشهيد عندما كان أميرا على بلاد الشام ومصر ، فهذا الطير يستطيع أن يقطع مسافة ألف كيلومتر دون توقف ، يقطعها بسرعة كيلومتر في الدقيقة ، وفي الساعة يقطع 60 كيلومترا بدقة متناهية عجز العلماء عن تفسيرها .
والآن أنقلك عزيزي الرائع إلى الجزء الأهم من حياة الطيور وهو هجرتها ، هذه الهجرة التي أذهلت الجميع في طريقتها وتوقيتها الدقيق قال تعالى :

﴿ أَلَمْ يَرَوْا إِلَى الطَّيْرِ مُسَخَّرَاتٍ فِي جَوِّ السَّمَاءِ مَا يُمْسِكُهُنَّ إِلَّا اللَّهُ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ ﴾

[ سورة النحل الآية : 79 ]
فتهاجر عشرات آلاف الملايين من الطيور كل عام من نصف الكرة الشمالي إلى النصف الجنوبي ، وأطول رحلة قامت بها مجموعة من الطيور كانت بمسافة 22 ألف كيلومتر من المتجمد الشمالي إلى جنوب افريقيا ، والغريب أن الطيور وكأن في رأسها ساعة ، لأنها تهاجر في الوقت نفسه كل عام ، بل الأغرب من ذلك إنها دقيقة جدا في تحديد الاتجاهات لدرجة لا يستطيع أي إنسان مهما بلغت خبرته بالطيران أن يصل لربع هذه الدقة وما أردت أن أتوقف عنده في هجرة الطيور أنها لا تهاجر فرادى بل مجموعات دائما تكون على شكل 7 فالسؤال الذي يطرح نفسه هنا وبقوة لماذا شكل 7 ؟!
قبل أن نبدأ ، أطلب منك عزيزي القارئ أن تقول « سبحان الله » لأن العلماء استفادوا من الشكل 7 في هجرة الطيور باختراع الطائرات والصواريخ بنفس الشكل عندما تأكدوا من أن هذا الشكل يقوم باختراق الكتل الهوائية بوجود مقدمة مدببة ، لأنه إذا خرج أي طير من الشكل 7 ستواجهه تيارات قوية تجعله يعود مضطرا إلى الشكل 7 ، والأكثر من ذلك أن العلماء اكتشفوا أن بهذا الشكل يكون بكل رفعة يقوم بها الطير توفر نصف المسافة للطائر الذي يليه وبذلك يختصرون المسافات ، سبحان الله من علم الطيور العمل الجماعي .
والآن أنت أيها القارئ الذي كرمك الله عن سائر المخلوقات ومن ضمنها الطيور ألا يجب عليك أن تعمل بروح فريق مع زملائك في العمل مستفيدا من هجرة الطيور ؟ سأترك الجواب لك لأن ثقتي بك كبيرة جداً .
وفي ختام هذه الرحلة الطويلة القصيرة ، لابد أن أفصح لك أولا عن الهدف منها ، وهو التأكيد على ضرورة التأمل والتدبر في مخلوقات الله بل وتخصيص وقت منظم لذلك لأنه مفيد جدا لترويض النفس البشرية وتعليمها الأفضل ، من خلال استشعار عظمة الله سبحانه وتعالى وقدرته وعلمه وعلى خبرته وذلك بالتفكر في مخلوقاته .

﴿ أَلَا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ ﴾

[ سورة الملك الآية : 14 ]
وثانيا لابد لي أن أوف بوعدي وذلك بالتعرف على صديقي الحبيب الذي رافقني في هذه الرحلة وهو الكتاب الرائع « الإعجاز العلمي في الكتاب والسنة » للأستاذ الدكتور الذي أحترمه كثيرا وأدعو له ما حييت محمد راتب النابلسي حفظه الله ، ولذلك أوجه دعوة حارة جدا لكل قرائي لأن يقتنوا هذا الكتاب لما فيه من فائدة جمة استشعرتها بنفسي ، ولا أحد يستطيع أن يقرر ذلك إلا « أنت.. ولا أحد سواك » .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://achraf14.forumalgerie.net
 
محمد راتب النابلسي (سيرته و أعماله ) ج
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشباب العربي 24  :: العلوم الاسلامية-
انتقل الى: